أشرف حكيمي يهين فرنسا على طريقة السلطان ابراهيموفيتش

ظهر الدولي المغربي ونجم نادي باريس سان جيرمان أشرف حكيمي ، خلال فيديو أنتشر كالنار على الهشيم عبر مواقع التواصل الاجتماعي وهو يهين دولة فرنسا عقب طرده امام اجاكسيو بالدوري الفرنسي .

حيث تحصل حكيمي على البطاقة الحمراء مباشرة في الدقيقة 77 من زمن اللقاء ، والتي انتهت بفوز الفريق الباريسي بخماسية نظيفة سجل منها هدف ، وحصل على ثاني أفضل تنقيط بالمباراة وراء زميله الفرنسي كيليان مبابي .

ونشر الحساب الرسمي لي “CANAL+ Foot” عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” فيديو لحكيمي وهو يتفوه بعبارة غاضبة ، أثناء توجهه إلى غرفة خلع الملابس بملعب حديقة الأمراء حيث قال : “ها هذه هي فرنسا” تعبيرًا عن غضبه واستيائه الشديد من قرار الحكم بطرده.

وفي وقت سابق سبق لنجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، أن فعل نفس التصرف أثناء لاعبه مع فريق باريس سان جيرمان، في موسم 2015 ، وبضبط في لقاء بوردو والتي أنهزم أنداك النادي العاصمي بثلاث أهداف لهدفين .

حيث خرج النجم السويدي إبراهيموفيتش عقب المباراة غاضبًا من حكم اللقاء ، وتفوه أمام الكاميرات: “ألعب كرة القدم أكثر من خمسة عشرة عام عامًا ولم أر مثل هذا الحكم السيئ ، في هذا البلد القذر هذا البلد لا يستحق باريس ولا ينبغي أن يكون النادي هنا نحن أفضل كثيرًا من اللعب في هذا البلد”هاته التصريحات التي أغضبت الفرنسيين ، ما جعل البعض منهم يطالب بطرده على الفوز .