حكيم زياش قريب من مجاورة ياسين بونو ويوسف النصيري بنادي إشبيلية

أكدت العديد من المصادر الصحفية أن إدارة نادي تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم ، تسعى إلى أبرام صفقة التبادلية مع نادي إشبيلية الإسباني بطلها المغربي حكيم زياش.

وتشير أغلب المعطيات أن صفقة حكيم زياش تطبخ على نار هادئة في “الكواليس” بين مسؤولي الفريقين ، وذلك لمبادلة صانع لعب “البلوز”، بالارجنتيني لوكاس أوكامبوس، متوسط ميدان الفريق الاندلسي ، خلال “الميركاتو” الصيفي المقبل.

وأكدت تقارير إعلامية إسبانية وأخرى إنجليزية أن إدارة إشبيلية جاهزة لحسم الصفقة مقابل مادي ضخم ، كما أن الفريق “اللندني” مستعجل ومتحمس للموافقة حتى يقطع الطريق على عديد الاندية أبرزها آرسنال وباريس سان جيرمان .

وأشارت التقارير ذاتها إلى أن إشبيلية موافق بدوره على هاته الصفقة التبادلية ، وأنه مستعد لخفض قيمة باعبه المالية بنسبة 30%، خصوصا أنه كان يضع زياش تحث بوصلته عندما لاعبا متألقا في صفوف فريقه الهولندي السابق أجاكس ، بعدما تمكن آنذاك من قيادتهم إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا سنة 2019.

وحسب المصادر نفسها، فإن الفريق “الأندلسي” حدد القيمة المالية التي سيتنازل مقابلها عن لاعبه اوكامبوس في 62 مليون يورو، لكنه على استعداد لمبادلته مع زياش والحصول على مبلغ 31 مليون يورو فقط.

ورجحت العديد من الصحف إنجليزية ألّا يرفض “الأسد الأطلسي” هذا العرض في ظل المشاكل التي عاشها مع رئيس النادي ، بالإضافة إلى ذلك أن طريقة لعب إشبيلية تناسب حكيم زياش بالإضافة إلى ذلك أجواء المغربية التي سيعيشها مع ياسين بونو ويوسف النصيري .