هيرفي رونار يشتغل أخفاق وليد الركراكي ويوجه رسالة إلى فوزي لقجع

فاجئ المدير الفني للمنتخب الوطني الفرنسي لكرة القدم للسيدات هيرفي رونار الجميع ، بعدما أبدى رغبته في العودة لتدريب الرجال من خلاله طموحه في المشاركة بكأس العالم للرجال 2026 .

وربطت العديد من التقارير الصحفية اسم الثعلب الفرنسي بالعودة للإشراف على المنتخب الوطني في الفترة المقبلة، خلفا للإطار الوطني وليد الركراكي الذي أصبحت خططه مكشوفة لدى المنتخبات المنافسة.

وعلم موقع أنفو سبورت من مصادره الخاصة ، دخول الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في مفاوضات مع المدرب ، من أجل توليه قيادة المنتخب الوطني، خلفا للركراكي.

وأضاف المدرب الحالي للمنتخب الفرنسي للسيدات:”لا يمكنني أن أكون واضحا أكثر من تصريحاتي الأخيرة”.

وأشارت صحيفة ليكيب الفرنسية في مقال لها سابقا ، في أن هناك خمس منتخبات أبدت رغبة كبيرة في التعاقد مع هيرفي رونار، مدرب المنتخب الفرنسي للسيدات من بينها المنتخب الوطني المغربي.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية، أنه إلى جانب المنتخب الوطني المغربي صاحب المركز الرابع في المونديال الأخير ، يوجد اهتمام من نيجيريا، الكاميرون، كوريا الجنوبية، وبولندا.

وأعرب رونار، عن رغبته الكبيرة في المشاركة بكأس العالم للرجال 2026، حيث قال في تصريحات صحفية:”في زاوية من رأسي هناك كأس العالم 2026، وآمل أن يكون هذا هو المونديال الثالث لي كمدرب”.

ويذكر أن رونار سبق وأن قاد المنتخب الوطني إلى كأس العالم 2018، التي نظمت في روسيا وخرج منها من دور المجموعات في مجموعة تضم كل من إيران وإسبانيا والبرتغال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.